Share
2016-11-09

وزراء خارجية لبنان وقبرص واليونان يؤكدون ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة في سورية والحفاظ على وحدة أراضيها

وزراء خارجية لبنان وقبرص واليونان يؤكدون ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة في سورية والحفاظ على وحدة أراضيها
مصدر الصورة: sana.sy

أكد وزراء الخارجية اللبناني جبران باسيل والقبرصي يوانيس كاسوليدس واليوناني نيكوس كوتسياس ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة في سورية والحفاظ على وحدة أراضيها وسيادتها.

وشدد الوزراء الثلاثة في بيان مشترك بعد جلسة محادثات في بيروت اليوم على ضرورة الحفاظ على التعددية في المنطقة التي تتجلى من خلال العيش المشترك بين المكونات الاجتماعية والدينية والعرقية المختلفة التي تعيش بسلام جنبا إلى جنب ودعوا إلى انتهاج مقاربات وحلول شاملة لمشكلة المهاجرين واللاجئين حول العالم تقوم على أساس المسؤولية المشتركة والتعاون الدولي.

وأعرب الوزراء الثلاثة عن قلقهم من تفشي الإرهاب على الصعيد الإقليمي والعالمي وأكدوا ضرورة التعاون الإقليمي والدولي وتبادل المعلومات بشكل منتظم في مواجهة هذا التهديد.

وأشار الوزراء الثلاثة إلى أن منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط والشرق الأوسط تزخر بالفرص التي يمكن اغتنامها من أجل خدمة مصالح شعوبها معتبرين أن الحوار الإقليمي يمكن أن يخدم الأهداف المشتركة لتوطيد العلاقة بين أوروبا والشرق الأوسط.

وبحث الرئيس اللبناني العماد ميشال عون مع وزيري الخارجية القبرصي واليوناني بحضور باسيل التطورات السياسية والإقليمية وتعزيز العلاقات في المجالات الاقتصادية والثقافية والسياحية فضلا عن ملفات الهجرة والإرهاب.

وقال باسيل في مؤتمر صحفي.. “إن اللقاء يأتي في إطار التعاون الثلاثي الذي يقوم بين الدول الثلاث والذي نعمل ونأمل أن نوسعه إلى دول أخرى أوروبية في المنطقة كي يكون تحت عنوان جغرافي في دول شرق المتوسط”.

وأشار باسيل إلى الاتفاق على عقد ثلاثة اجتماعات للمتابعة الأول في قبرص يختص بموضوع التربية والثاني في أثينا يتعلق بالسياحة والثالث في لبنان يتعلق بالتعاون في موضوع الانتشار من خلال وسائل الضغط السياسي والاقتصادي.

 


ألف ياء أخبار
المصدر: sana.sy
مواضيع ذات صلة
 
 
 
وزراء خارجية لبنان وقبرص واليونان يؤكدون ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة في سورية والحفاظ على وحدة أراضيها
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
منوعات