Share
2017-01-10
عدد المشاهدات: 840

الإنتر يريد ميسي وليفربول يسعد جوارديولا!

الإنتر يريد ميسي وليفربول يسعد جوارديولا!
مصدر الصورة: sport360.com

«هدف ملغى» هي فقرة تحتوي على تعليقات سريعة ساخرة على بعض الأحداث والأخبار الرياضية، فقرة يعبر عنها اسمها، حيث تعتبر بلا هدف، لأن الهدف تم إلغاؤه!

جونزالو هيجواين: «يظل تحقيق لقب دوري الأبطال هو حلمنا الكبير».. يبدو أن هيجواين قرر أخيراً أن يسجل في نهائي بطولة كبيرة! إن فعلها فهذا يعني أنه ليس لديه مشكلة مع التسجيل في المباريات النهائية.. إلا عندما يلعب مع ميسي!

 

صحيفة كورييري ديلو سبورت: «الوجهة المحتملة لأنطونيو كاسانو ستكون في الصين، إما لنادي جوانجتشو أو شاندونج لونينج».. نريد أن نعرف المعايير التي يستند عليها الصينيون عندما يريدون التعاقد مع لاعب ما، ففي بعض الأحيان يبدو وكأنهم لا يهمهم اللاعب نفسه، بقدر ما يهمهم دفع الكثير من المال! لم يعد إنفاق المال وسيلة لشراء لاعب بجودة عالية، بل أصبح الإنفاق ذاته غاية! إذا كان الأمر كذلك، فلماذا لا يقدمون عرضاً للتعاقد معي؟!

 

صحيفة إل موندو ديبورتيفو الكتلونية: «إدارة نادي الإنتر الإيطالي تخطط للتعاقد مع ليونيل ميسي في الصيف القادم».. الإنتر في تعاقداته لا يهتم بجودة اللاعب، بل يهتم بجنسيته! ولا يرفض التعاقد مع لاعب سيء، طالما أنه أرجنتيني! لكن الحديث هذه المرة عن ميسي، اللاعب الذي يجمع بين الجودة العالمية والجنسية الأرجنتينية، فيما مضى كان انتقال لاعب كبير من برشلونة إلى الإنتر أمراً طبيعياً، فعلها الظاهرة رونالدو، لكن الزمن تغير، وأصبح الأمر مضحكاً! لكنه وارد، لأن ملاك النادي الجدد.. صينيون!

ليفربول يستحوذ على الكرة بنسبة بلغت 80.3% مقابل 19.7% فقط لفريق بليموث أرجايل في الشوط الأول من مواجهة الفريقين في كأس الاتحاد الإنجليزي، لكن النتيجة كانت التعادل السلبي! ملحوظة تحبط يورجن كلوب، لكنها تسعد بيب جوارديولا! نتيجة المباراة لا تعني الكثير، فقد يحسمها الحظ أو التوفيق.. أو التحكيم! أما الاستحواذ، فهو الغاية التي يجب أن يُبذل في سبيلها كل غالٍ ونفيس، حتى لو وصل الأمر إلى التضحية بالتسديد على المرمى!



ألف ياء - الأخبار
المصدر: arabic.sport360.com
 
 
 
الإنتر يريد ميسي وليفربول يسعد جوارديولا!
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
منوعات