Share
2014-06-12

هبة طوجي تصرخ ضد الدم وضد الربيع العربي بأغنية «الربيع العربي»

هبة طوجي تصرخ ضد الدم وضد الربيع العربي بأغنية «الربيع العربي»
مصدر الصورة: نقلا عن اليوتيوب

في عطاء إبداعي اعتدنا عليه من الرحابنة، يطل علينا اليوم أسامة الرحباني مع هبة طوجي بصوتها الحساس، بصرخة مثقف وبتوصيف دقيق لحال الربيع العربي الدامي.

الكليب من إخراج سيرج أوريان الذي استطاع اختزال الألم والمجازر والمذابح والإعدامات وكل المآسي التي تمر بها المنطقة تحت شعار الربيع العربي، من دون استخدام أيٍّ من تلك المشاهد التي تقشعر لها الأبدان، وابتكار مشاهد وكأنها لوحات من عصر النهضة (مشهد الشجرة)، لتتحول بلحظة إلى مشاهد من الجحيم (أجساد معلقة).

الكليب يخاطب المتلقي بمشاهد تنقلنا عدسته بين الواقع المر ومشاهد غنائية بتأثيرات بصرية لتزيد الشحنة الدرامية التي أوصلتنا الموسيقى إلى الذروة لتترك دموعنا تتسلل من عيوننا على حالنا مع أداء الطفلة بعيونها البريئة، وبرعبها الصادق وهروبها من الواقع المخيف إلى أن تسقط شهيدة الربيع الأحمر.

مع نهاية الكليب تكون صرختنا المكبوتة قد شاركت ثلاثي الأغنية غدي وأسامة وهبة.

لا يمكننا هنا إلاّ التعبير عن نجاح هذا العمل ونقول للجميع: أحسنتم.. لأنكم قلتم كلمتكم، أحسنتم بصرختكم الثقافية التي بخل المثقفون العرب عن إطلاقها، أحسنتم للنص غير المتكلف بزخارف اللغة، أحسنتم لأنكم كنتم شهود عيان صادقين لهذا الواقع المُذل الذي نعيشه.

 

الربيع العربي

كلمات: غدي رحباني

موسيقى وإنتاج: أسامة الرحباني

غناء هبة طوجي


من كلمات الأغنية:

عن أيا ربيع بغنّي عن أيا ربيع بقول

 هالوجع الطالع مني صرخة من قلبي المشغول

 عن أيا ربيع بغنّي عن أيا ربيع بقول

هالناس اللي عم تسقط هني أبرياء ومين المسؤول

 

حلمنا بربيع مزهّر عطرو ينتشر عَ الناس

طلع الربيع محيّر زهّر دم ولاد وناس

بديِت بعربية خضرا وِلعت ثورة بالميدان

عملو ثورتنا حمرا تقتل باسم الأديان


ألف ياء الأخبار
المصدر: يوتيوب
 
 
 
هبة طوجي تصرخ ضد الدم وضد الربيع العربي بأغنية «الربيع العربي»
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
منوعات